ونقلت وكالة “تسنيم”، ظهر اليوم الأحد، عن اللواء سلامي، أن إيران تواصل تعزيز قدراتها، وهو أمر لا يمكن إيقافه، محذرا الجميع من أن الحرس الثوري الإيراني لن يسمح لأحد بالتدخل في شؤون بلاده.

© AFP 2021 / GIL COHEN-MAGEN

وأشار سلامي إلى أن جميع هياكل القوة الإيرانية قد بناها الآخرون، قبل اندلاع الثورة الإيرانية، وكانت في أيديهم، ولكن تبدل الحال بعد الثورة نفسها، حيث امتلكت إيران هذه القوة والتكنولوجيا وبدأ “أعداء” بلاده يخافونها، لافتا إلى وجوب استقلال إيران في الاقتصاد والثقافة والعلوم والتكنولوجيا وتوليد الطاقة، باعتبارها المؤشرات الرئيسية لهوية المجتمع.

وشدد القائد العام لقوات الحرس الثوري على أنه لا يمكن لأحد سوى الشعب الايراني أن يقرر مصيره، محذرا من يحاول تغيير هذا المصير، بأن الحرس الثوري سوف يتصدى له بحزم، موضحا أن الإجراءات الأمريكية المتعلقة بالحظر على بلاده تسببت في بث الثقة بالنفس، والاعتماد على القدرات الداخلية وتطور البلاد.

وذكر اللواء حسين سلامي أن إيران اليوم، حققت الاكتفاء الذاتي في كثير من القضايا والملفات المهمة، مشيرا إلى أن بلاده تمتلك التكنولوجيا لتحسين جودة السفن الحربية، واصفا السفن بأنها “الهوية الحقيقية” للتكتيكات الإيرانية، التي تحمل رسائل استراتيجية في البحار.

يمكنكم متابعة المزيد من أخبار إيران عبر سبوتنيك

SputnikNews ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من SputnikNews

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.