سياسة

8 كليات بجامعة القاهرة يواصلون حملة التوعية للكشف المبكر عن سرطان الثدى

تواصل جامعة القاهرة تحت رعاية الدكتور محمد عثمان الخشت رئيس الجامعة، تنظيم الحملة التوعوية للكشف المبكر عن سرطان الثدى، بالتعاون مع المعهد القومي للأورام وكلية طب قصر العيني والجمعية المصرية لدعم مرضى السرطان، والتى من المقرر أن تستمر إلى 30 ديسمبر الجارى بكليات الحرم الجامعي والمباني الإدارية للجامعة.

 

وتتواجد الحملة في 8 كليات هي: الآداب، والآثار، والتجارة، والدراسات العليا للتربية، والحقوق، والزراعة، والتربية للطفولة المبكرة، والعلاج الطبيعي إلى جانب بعض المباني والمقرات الإدارية ومنها المبنى الإدارى 1 مبني ثروت، ومبنى إدارة الجامعة، بالإضافة إلى توفير مقر ثابت بجوار القبة للتوعية وتوزيع النشرات، مشيرا إلى اتخاذ الجامعة الإجراءات الوقائية والاحترازية من فيروس كورونا المستجد طوال مدة الحملة حفاظًا على سلامة الجميع.

 

وكان الدكتور محمد الخشت، قال إن حملة التوعية بسرطان الثدي تستهدف الوصول لأكبر عدد من عضوات هيئة التدريس والطالبات والعاملات وإجراء الكشف الطبي عليهن وتوعيتهن بسرطان الثدي والقيام بتدريبهن على الكشف الذاتي، مؤكدًا حرص الجامعة على تقديم كافة إمكاناتها البشرية والمادية وإطلاق القوافل والحملات والمبادرات التي تخدم المجتمع في مختلف القطاعات في إطار دورها ومسؤولياتها المجتمعية ومساندة الدولة ودعم جهودها التنموية، لبناء الجمهورية الجديدة. 

 

وأضاف رئيس جامعة القاهرة، أن الجامعة تكثف جهودها لرفع مستوى الوعي بأهمية الكشف المبكر عن سرطان الثدي ووسائل الوقاية من هذا المرض ومعالجته بالمجان للحد من انتشاره داخل المجتمع الجامعي، وتقديم الدعم اللازم للتوعية بشأنه، والحث على إجراء الفحوصات اللازمة له وعلاجه بشكل مبكر.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى