تزامناً مع اقتراب العشر الأواخر من رمضان يبدأ البحث عن دعاء ليلة القدر المستحب الدعاء به في تلك الليلة المباركة التي ينتظرها عموم المسلمين في شتى بقاع الاراضي الإسلامية، فهي ليلة خير من ألف شهر من بلغها فقد بلغ الخير كلة ويكرمه الله تعالى من كرمة وفضلة ورزقه الذي بلا حدود، ويعطيه جميع ما سأل ولهذا يجب عليها أن نتحرى تلك الليلة المباركة ولا ينبغي أن نفوتها أبداً لما فيها من خير عظيم ليس في أي ليلة أخرى طوال العام.

دعاء ليلة القدر

كان النبي صلى الله عليه وسلم يجب أن يردد دعاء جميل في العشر الأواخر من رمضان، حيث ورد عن السيدة عائشة رضي الله عنها وأرضاها أن قالت “يا رسول الله، أرأيت أن علمت أي ليلة القدر ما أقول فيها؟ قال قولي اللهم انك عفو تحب العفو فأعفو عني” فالعفو هو صفة من صفات الله عز وجل وفي العفو جميع الخيرات بعد ذلك، فالعفو إزاله ومحو للذنوب والمعاصي والآثام، والعفو هو من الأشياء التي يحبها الله عز وجل فإذا كان العبد يعفو عن من ظلمة فان الله عز وجل يكفأه بنفس ما فعل فيعفو عنه ويسامحه عما فعل ويتجاوز عن سيئاته، ومن افضل الأدعية في ليلة القدر هذا الدعاء وغيرها من الأدعية التي يستحب قولها في تلك الأيام المباركة لعل الله تعالى يبلغنا تلك الليلة العظيمة.

يَا رَسُولَ اللَّهِ، أَرَأَيْتَ إِنْ عَلِمْتُ أَيُّ لَيْلَةٍ لَيْلَةُ القَدْرِ، مَا أَقُولُ فِيهَا؟ قَالَ قُولِي «اللَّهُمَّ إِنَّكَ عُفُوٌّ، تُحِبُّ الْعَفْوَ، فَاعْفُ عَنِّي»

دعاء ليلة القدر

دعاء ليلة القدر الذي أوصى له الرسول

ليلة القدر هي ليلة وترية كما أخبرنا عنها رسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم حيث جاء في الحديث الشريف “من كان منكم ملتمساً ليلة القدر فليلتمسها في العشر الأواخر وتراً”، وكما قال أيضاً “من قام ليلة القدر إيماناً واحتساباً عفر له ما تقدم من ذنبه”، وهذا دليل كبير على عظمة تلك الليلة وما فيها من خير كبير، ففيها ترفع الدرجات ويغفر للعباد وتستجاب فيها الدعوات وتمحى الذنوب وتبدل بالحسنات، وخير كبير لا يحصى فيجب على كل إنسان مسلم يأمل في أن يبلغ ليلة القدر أن يدعوا فيها بما يشاء من الدعوات وان يبذل فيها كل الجهد لكي يكافئه الله تعالى وبجازية فيها بالخير.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.