قام السيد معالي وزير الشئون البلدية والقروية الأستاذ ماجد بن عبدالله الحقيل بتسليم مجموعة من مستفيدي الإسكان التنموي عدد من الوحدات السكنية التى تم بناؤها بالشراكة مع جمعية بنيان الخيرية وتعتبر تلك الدفعة هي الأولى عقب عقد اتفاقية مكونة من ثلاثة أطراف وهي الاتفاقية التي وقعت بشكل مسبق مع وزارة الشؤون البلدية والقروية والإسكان وكذلك مؤسسة الإسكان التنموي الاهلية والجمعية الخيرية المشاركة بنيان، وتهدف تلك الاتفاقية إلى توفير ألفي وحدة سكنية تعويضًا للأسر الفقيرة كنوع من انواع التأثير المجتمعي الإيجابي ويتم تسليم تلك الوحدات الأشد فقرا من الأسر في مدة حددت بخمس سنوات، وذلك في كل ارجاء ومدت المملكة.

مستفيدي الإسكان التنموي

تعتبر فكرة تسليم الأشد الاشد فقرا لمنازل آدمية افضل حالة مما يسكنون عليه واحدة من أفضل الطرق التي تخص النهضة المجتمعية والتأثير الإيجابي، حيث تساهم الاتفاقية في وجود حلول سكنية مناسبة للأسر ويتقاسم تكلفة البناء ثلاثة أطراف وذلك لضمان الاستمرارية وتخفيف العبء المادي فضلا عن إمكانية التوسع في تقديم تلك الخدمة بشكل أفضل عن ما إذا كان كل طرف يقدم الخدمة بمفرده.

الإسكان التنموي
الإسكان التنموي

الأمر الذي يعود بالنفع الكبير على المجتمع السعودي الذي امتاز بكثرة المعطائين فضلا عن تقليل تكلفة انتاج تلك الوحدات عند الشراكة عن ما إذا كان كل طرف بمفرده، ومما لا شك فيه ان تلك الاتفافية تسير على خطى الحكومة الرشيدة في تطوير المجتمع والنهضة بالفقراء لحال أفضل ضمن رؤية المملكة في التطوير قبل نهاية العقد الجاري و حلول عام 2030 القادم.

وتعتبر تهيئة البيئة السعودية لكل القطاعات الغير ربحية أحد أهم سبل التطوير الذي يخطو خطوات ثابتة تعزز من رؤية المملكة على ارض الواقع وتساعد في تحقيقها، فعمل الدولة مع القطاع الغير ربحي في توفير مساكن آمنة لمستفيدي الضمان ومن هم في نفس حالتهم سيعزز من دور القطاع الخيري والمجتمعي فضلا عن رفع مساهمة القطاع في الناتج المحلي.

علاوة على ذلك فدعم مشاريع الإسكان التنموي في جميع مناطق المملكة سيسهم في الأخير في عمل بيئة اجتماعية متوازنة بفضل جهود الجمعيات الخيرية التي تقوم بتشجيع الدولة، وقد نجحت جمعية البنيان بالفعل في توفير حلول سكنية وصلت الى 995 وحدة لنظام التمليك و 572 وحدة بتمويل للوحدة السكنية، بجانب 109 ايجار فضلا عن 829 وقف سكني.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.