السعودية

بيان هام من “جامعة الملك عن عبد العزيز” بشأن فتح باب التسجيل في برنامج الماجستير في اللغة والاتصال

فتح باب التسجيل في برنامج الماجستير في اللغة والاتصال

في ضوء خطة المملكة العربية السعودية، لتحقيق التنمية المستدامة لعام 2030، من أجل تحويل كافة خدمتها إلى خدمات إلكترونية وموكبه التقديم التكنولوجي والذكاء الاصطناعي، أعلنت جامعة المؤسس عن فتح باب التسجيل في برنامج الماجستير في اللغة والاتصال، بدأ من العام الدراسي الجديد لعام 1444، الأمر الذي تلقي إعجاب الكثيرين من المواطنين السعوديين وبدوا في التساؤل عن كيفية التقديم في البرنامج، ومدة الدراسة، وشروط  التقديم، كافة التفاصيل التي تتعلق بدورة الماجستير حتي تتكون ليهم صورة كاملة.

فتح باب التسجيل في برنامج الماجستير في اللغة والاتصال

برنامج الماجستير في اللغة والاتصال داخل جامعة الملك عبد العزيز، برنامج فريد من نوعة يقام لأول مرة داخل الأراضي السعودية، برنامج من البنية النوعية، يحمل في طياته عدد كبير من الأهداف،من أهمها تحقيق أكبر قدر من التقدم التكنولوجي، ومن أجل مواكبة تقنيات الاتصال التكنولوجي والتقدم البشري، الأمر الذي ينعكس على تعزيز إيجابيات الاتصال في كافة الأنشطة الإنسانية.

كيفية التقديم في برنامج اللغة والاتصال

أكدت الجهات المطلعة أن التسجيل في برنامج الماجستير يتم بصورة إلكترونية، عبر الموقع الرسمي لنظام القبول الإلكتروني، وقد تم فتح باب التسجيل في 25 من شوال لعام 1443، ويستمر حتي 24 من شهر ذي القعدة144، على أن تستمر الدراسة لمدة عامين، مقسمين إلى أربع فصول، ثلاث فصول دراسية، إلى جانب فصل للمشروع والبحث.

ماهو الهدف من برنامج اللغة والاتصال

بعدما كثر التساؤل من قبل راغبي الالتحاق في البرنامج، هن الهدف النهائي من تلك البرنامج، كشف الدكتور عبدالرحمن بن رجا الله السلمي،منسق البرنامج أستاذ النقد والأدب بقسم اللغة العربية وآدابها هن الهدف من خطة الماجستير في اللغة والاتصال، مؤكدًا على أنها تحمل عدة أهداف في اتجاهات مختلفة، أهمها:

  • يقدم البرنامج حلول نهائية للمشكلات الناجمة من سوء الاتصال بين العنصر البشري و ووسائل الاتصال الحديثة، التي ظهرت نتائجها ف العديد من القضايا الأخلاقية.
  • العمل على توفير احتياجات سوق العم، من حيث توفير كوارد بشرية على دراية كامل بالاتصال التقني.
  • إلى جانب تعزيز التوجهات والمشروعات الاقتصادية الوطنية الحديثة،لمواكبة خطة التنمية المستدامة 2030.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى