عقوبة إساءة معاملة كبار السن

قامت النيابة العامة بوضع عقوبة إساءة معاملة كبار السن بالتزامن مع اليوم العالمي بان التوعية ومعاملة كبار السن بمعاملة تليق بهم، وقد تم التوضيح بأن ثبوت معالة شخص بطريقة غير حسنة بلغ من العمر ستين عاما ويزيد فإن العقوبة حينذاك سوف تصل إلى عام كامل هذا وبالإضافة إلى التغريم المالي الذي يصل إلى خمسمائة ريال سعودي، ومن أهم حقوق كبار السن التي تنص عليها المادة الثالثة أن من حقة الكفالة والإيواء والرعاية الصحية من أسرته، كما حذر ت المادة الخامسة عشر من النظام الموضوع للحفاظ على تلك الفئة العمرية بأنه لا يحق أن يتصرف العائل في الأموال الخاصة للكبير دون موافقته.

عقوبة إساءة معاملة كبار السن

صدر مرسوم ملكي رقم ” م / 47″ بتاريخ 3/6/1443 بالموافقة على نظام حقوق كبير السن والعمل على رعايته، وقد تضمن النظام 23 مادة نظامية تنص على كافة الحقوق الواجب توافرها للمسنين داخل المملكة العربية السعودية، كما نص النظام على العقوبات حال إساءة المعاملة للمسنين داخل المملكة العربية السعودية بعدم إيواء أو التصرف في الأموال دون إذن المسن والمخولين بذلك المادة الثالثة والخامسة عشر، وتكون العقوبة:

  • يعاقب كل من لم يعمل على إيواء المسن ويقوم برعايته من أفراد الأسرة، أو يتصرف في ثروته أو أمواله دون إذن بالسجن مدة لا تزيد عن عام كامل.
  • يغرم بمبلغ لا يزيد عن خمسمائة ريال سعودي.
  • ومن ثم بعد ذلك في حال معاودة المخالفة يتم مضاعفة العقوبة حيث لا يتجاوز ضعف الحد الأقصى المقرر.
عقوبة إساءة معاملة كبار السن
عقوبة إساءة معاملة كبار السن

حقوق كبار السن في السعودية

أولت المملكة العربية السعودية اهتماما كبيرا من حيث الحماية والعناية والتعامل مع تلك الفئة العمرية بمنتهي الحذر، حتى لا تقع تحت العقوبات القانونية التي وضعت خصيصا، حيث أوضحت النيابة العامة أن العقوبة من الممكن أن تصل إلى نصف مليون ريال وسنة حبس،كما حذرت النيابة العامة من التصرف في أموال المسن دون موافقته، وتقوم الأسرة بإعالته والقيام على راحته، وقد صرح متحدث من وزارة الموارد البشرية بالتحذير من العنف الأسري والعمل على تلقي البلاغات التي تخص تلك القرارات في أي وقت، ولابد من تمكين المسنين من العيش في بيئة تحفظ حقوقهم وتصون كرامتهم ما بقى من العمر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.