تعليم

ما هو حل سؤال تتشكل معظم الكهوف الجوفيه بفعل الماء على الصخور؟

اهتم الطلاب بالعثور على إجابة سؤال تتشكل معظم الكهوف الجوفيه بفعل الماء على الصخور ، فما هي هذه الصخور وما هي أنواع الكهوف وسبب تكوينها؟ هذا ما سوف نتعرف عليه، ومن المعروف أن هناك الكثير من الكهوف الموجودة بمختلف المناطق، وسبب تشكلها وتكوينها ليس للإنسان دخل به، هذا بالإضافة إلى أن الكهوف تكون موجودة بالمناطق التي يكون بها نشاط بركاني، إذ أنها تتكون وتتشكل من مواد منصهرة، كما أنه يتم تسميتها باسم الحمم البركانية.

تتشكل معظم الكهوف الجوفيه بفعل الماء على الصخور

فيما يخص سؤال تتشكل معظم الكهوف الجوفيه بفعل الماء على الصخور ، فلا بد أن ننوه أولاً أن هناك الكثير من الكهوف الموجودة تحت سطح الأرض، إذ أن الكهوف تتكون بفعل الطبيعة، كما أنه من الجدير بالذكر أن الكهوف تكون عبارة عن مناطق فارغة تُحيط بالصخور وكذلك تسمح بأن يدخل الإنسان بداخلها، إذ أن الإنسان بالقدم كان يستخدم هذه الكهوف في أماكن السكن بها، ومن المعروف أنها قد تشكلت بفعل عدة عوامل وكذلك ظواهر طبيعية، والإجابة على السؤال تكون الصخور الجيرية.

كهف
كهف

أنواع الكهوف

هناك 4 أنواع أساسية للكهوف، بالإضافة إلى أنواع أخرى ثانوية، وفيما يلي الأنواع الرئيسية:

  • كهوف الحمم: تلك الكهوف هي أنابيب أو أنفاق تتكون بمجرد أن يبرد السطح الخارجي للحمم البركانية المنصهرة، وأيضاً المتدفقة بالأنابيب، كذلك تظل الحمم مستمرة بالتدفق، وبعدها ترشح في النهاية عن طريق الأنبوب الذي تكون حديثاً.
  • الكهوف البحرية: تلك الكهوف توجد بفعل حركة الأمواج المتواكبة، إذ أنها ترتطم بالصخور التي تقوم بتغطية شواطئ المحيطات وكذلك البحيرات الكبيرة، ومن ثم يتم إنتاج تلك الكهوف وذلك بفعل قوة الضغط الكبيرة للأمواج على الصخور، هذا بجانب قوة التآكل لكلاً من الرمل والحصى التي تقوم الأمواج بحملها.
  • كهوف المحلول: هذه الكهوف تمثل معظم أنواع الكهوف عالمياً، إذ أنها تتكون بفعل حركة المياه الجوفية البطيئة التي تقوم بإذابة الصخور الكربونية، وكذلك الكبريتية كالرخام، والحجر الجيري، والدولوميت، ليتم تكوين الممرات وأيضاً الأنفاق غير المنتظمة.
  • الكهوف الجليدية: تلك الكهور يتم تشكيلها بمجرد ذوبان الماء الذي يتم حفر الأنفاق من خلاله عبر الجليد.

انحلال الحجر الجيري المشكل للكهوف

معدل انحلال الحجر الجيري يتأثر بدرجة كبيرة بالكثير من العوامل التي من بينها:

  • درجة الحرارة.
  • هذا بجانب الاضطراب المائي.
  • وجود أيونات تفاعلية أخرى بالمحلول الحمضي.
  • الوقت الذي يتم تفاعل المحلول مع الصخو به.
  • كمية الماء.
  • كمية ثاني أكسيد الكربون بالماء.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى